حالة من الغموض حول قرار الناخب الفرنسي

تراجع الناخب الفرنسي «ديدييه ديشان» عن استدعاء مُدافع برشلونة «جيريمي ماثيو» من أجل خوض مباراتي بلغاريا (7 أكتوبر) وهولندا (10 أكتوبر) لحساب التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2018 دون الكشف عن أسباب قراره ذلك.

ماثيو الذي انضم في بادئ الأمر لقائمة ديشان الرسمية وجد نفسه خارجها بغرابة مباشرة بعد محادثة بينه وبين مُدربه، وهو ما جعل صحيفة «موندو ديبورتيفو» الكتلونية تتساءل عن سبب القرار الغامض الذي اتخذه الناخب الفرنسي.

وقام ديشان باستدعاء مُدافع فالنسيا «إلياكيم ماناجالا» مكان ماثيو من أجل المباراتين القادمتين، وهو ما يعد خبرًا سارًا للاعب المُعار من مانشستر سيتي، خاصة وأنه غاب عن صفوف منتخب الديكة لفترة ليست بالقليلة.

يُذكر أن قائمة المُنتخب الفرنسي عرفت دخول مُدافع أتلتيك بلباو آيمريك لابورت لأول مرة، وهو ما أنهى الجدل حول إمكانية لعبه رفقة المنتخب الإسباني.