مدرب برشلونة لم يعط أية مؤشرات حول تشكيلته في مباراة الغد الحاسمة أمام أتلتيكو مدريد

آثر مدرب برشلونة لويس إنريكي عدم إعطاء أية تلميحات حول اللاعبين الذين قد يعتمد عليهم في مباراة يوم الغد المهمة أمام نظيره أتلتيكو مدريد برسم الجولة الرابعة والعشرين من الدوري الإسباني.

وبعد سؤاله حول حالة ماسكيرانو وآردا توران البدنية وما إن كانا قادرين على المشاركة وخاصة في ظل المباريات الكثيرة التي يلعبها البرسا اكتفى المدرب الإسبانيّ بالقول “يجب أن نرى كيف هي حالتهما هذا المساء لنعرف ما إن كانا مستعدين أم لا”.

وتابع قائلاً “إنهما في حالة أفضل بكثير وهما في طور التعافي، ولكن إلى أن تنتهي الحصة التدريبية لن نعلم ما إن كان بإمكاننا الاعتماد عليهما هذا الأحد”.

وترى الصحافة الكتلانية أن تصريحات لوتشو هذه تعتبر تكتيكًا من المدرب حتى لا يكشف أوراقه أمام المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني.

جدير بالذكر أن ماسكيرانو كان قد أصيب في مباراة البرسا أمام الخصم نفسه أتلتيكو مدريد في لقاء العودة من مسابقة كأس الملك.