استهل لاعب الوسط الدولي الاسباني السابق أندريس إنييستا مشواره مع فريقه الجديد فيسل كوبي بخسارة امام شونان بيلمار صفر-3 في المرحلة السابعة عشرة من الدوري الياباني لكرة القدم.

ودخل إنييستا بديلا في الدقيقة 58 ما خلف استياء جماهير النادي التي كانت ترغب في لعبه اساسيا، ولم ينجح نجم برشلونة السابق في قلب تخلف فريقه بثنائية نظيفة بل ان شباكه استقبلت هدفا ثالثا.

وقال إنييستا عقب المباراة “للاسف اننا خسرنا، وانا لا أحب الخسارة”، مضيفا “لكنها فقط المرحلة الاولى من مغامرة جديدة رائعة. كانت مباراة بدنية أكدت جودة الدوري الياباني”.

وكان إنييستا (34 عاما) انتقل الى صفوف فيسل كوبي في نهاية الموسم الماضي مقابل راتب سنوي بقيمة 25 مليون يورو بحسب وسائل الاعلام الاسبانية، وذلك بعد مسيرة حافلة بالانجازات مع الفريق الكاتالوني خاض خلالها 674 مباراة وتوج بـ 32 لقبا بينها 9 في الليغا و4 في مسابقة دوري ابطال اوروبا.

ولم تكن حال فرناندو توريس افضل من إنييستا، ومني بخسارة مع فريقه الجديد ساغان توسو امام فيغالتا سينداي صفر-1.

وكان تويس (34 عاما) أعلن الصيف الحالي نهاية مشواره مع اتلتيكو مدريد الذي حمل الوانه على فترتين (2001-2007 و2015-2018).