الرئيسية / ِApp / الجوائز التي حققها رونالدينيو في مسيرته .. ما هي أبرزها ؟

الجوائز التي حققها رونالدينيو في مسيرته .. ما هي أبرزها ؟

لم نكن نؤمن بالسحر في كرة القدم، حتى رأينا جوهرة سوداء تسطع في سماء اللعبة، رونالدينيو نجح في تعريف سر السحر والجمال في كرة القدم.

الساحر البرازيلي الذي أذهل جميع عشاق كرة القدم بإمكاناته وقدراته التي لا مثيل لها، والتي لم يسبق أحد على فعل ما كان يفعله رونالدو بكرة القدم.

مسيرة رونالدينيو الخرافية..

ولد رونالدو دي أسيس موريرا “رونالدينيو” في الحادي والعشرين من شهر مارس عام 1980 في مدينة بورتو أليجري البرازيلية، حيث نشأ في عائلة كروية وكان والده جواو موريرا لاعب كرة قدم محترف بالإضافة إلى عمله في لحام السفن.

بدأ رونالدينو مشواره في كرة القدم مع نادي جريميو البرازيلي، حيث انطلق مشواره معهم عام 1998 في بطولة كأس ليبرتادوريس، حيث أثبت نفسه سريعاً وانضم لمنتخب البرازيل لخوض بطولة كأس القارات عام 1999.

بداية رونالدينيو مع منتخب البرازيل لم تكن عادية أبداً، حتى مع خسارة السيلساو للقب في النهائي وحصولهم على المركز الثاني، حقق رونالدينيو الكرة الذهبية في البطولة كأفضل لاعب والحذاء الذهبي كأفضل هداف.

وفي عام 2001 جاءت فرصة رونالدينيو للاحتراف في أوروبا، حيث بدأت مسيرته الكبيرة من بوابة باريس سان جيرمان الفرنسي، حيث تألق هناك ونجح في إثبات ذاته لينضم إلى منتخب بلاده البرازيلي المشارك في كأس العالم كوريا واليابان عام 2002.

لم يكن للشاب رونالدينيو مكاناً واضحاً وسط نجوم منتخب البرازيل وقتها وما أكثرهم مثل رونالدو، ريفالدو وغيرهم، وكنه سطع في فوز المنتخب البرازيلي بالنجمة الخامسة في تاريخه مسجلاً هدفين أحدهما كان خرافياً في شباك إنجلترا في ربع النهائي.

في عام 2003 جاءت اللحظة الأهم في مسيرة رونالدينيو وهى انتقاله رسمياً إلى صفوف برشلونة الإسباني، المكان الذي كان يحلم رونالدينيو اللعب في صفوفه على حسب قوله.

ارتدى رونالدينيو الرقم 10 في برشلونة، القميص الشهير في النادي الكتالوني الذي عادة ما يرتديه أعظم لاعبي الفريق، وبالفعل رونالدينيو كان واحداً منهم.

وبعدها بعام واحد فقط حقق رونالدينيو أهم الانجازات الفردية في كرة القدم وفاز بجائزة أفضل لاعب في العالم من قبل الفيفا عامى 2004 و2005، قبل أن يحقق أغلى البطولات الأوروبية لبرشلونة ويفوز بلقب دوري أبطال أوروبا عام 2006.

وفي عام 2008 وبعد 5 سنوات من الإبداع قرر رونالدينيو إنهاء مسيرته مع برشلونة والرحيل عن النادي الكتالوني، لينتقل إلى أحد أكبر الأندية الأوروبية ميلان الإيطالي.

وفي عام 2011 قرر رونالدينيو العودة إلى البرازيلي من بوابة فلامنجو البرازيلي، حيث نجح في موسمه الأول الحصول على بطولة كامبيوناتو كاريوكا، وانتقل بعدها في عام 2012 إلى صفوف أتلتيكو مينيرو البرازيلي ليلعب هناك موسمين قبل أن يذهب إلى فلومينيسي.

وفي السادس عشر من شهر يناير من العام الجاري 2018 أعلن رونالدينيو رسمياً اعتزاله كرة القدم، ونهاية السحر الذي عرف باسمه في عالم المستديرة.

إليكم بالتفصيل إنجازات رونالدينيو الجماعية والفردية..

منتخب البرازيل

كوبا أمريكا 1999

كأس العالم 2002

كأس القارات عام 2005

برشلونة

لقب الدوري الإسباني مرتين موسمى 2004-2005 و2005-2006

كأس السوبر الإسباني مرتين عامى 2005 و2006

دوري أبطال أوروبا موسم 2005-2006

ميلان

الدوري الإيطالي موسم 2010-2011

فلامنجو

كامبيوناتو كاريوكا عام 2011

أتلتيكو مينيرو

كوبا ليبارتادورس عام 2013

إنجازات فردية

الكرة الذهبية في كأس القارات عام 1999

الحذاء الذهبي في كأس القارات عام 1999

أفضل لاعب في العالم مرتين عامى 2004 و2005

الكرة الذهبية عام 2005

أفضل لاعب في أوروبا موسم 2005-2006

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *