الثقة في النفس هو كل ما احتاج إليه اللاعب الشاب باكو ألكاسير من المدرب الحالي لنادي برشلونة آرنيستو فالفيردي وهو ما افتقد اليه اللاعب في الموسم الماضي.

مدرب برشلونة تجاهل تماما فكرة منح الفرصة للاعب ليفضل لويس سواريز ولاعبين آخرين وتغيير طريقة اللعب وكل شىء ممكن ماعدا منح الفرصة للاعب الوافد من صفوف نادي فالنسيا.

مع تحول اللاعب الشاب إلى صفوف بوروسيا دورتموند الألماني اختلفت الأمور تماما مع اللاعب من خلال الثقة ومنحه فرصة المشاركة لدقائق أكثر ليصبح العنصر الأهم في صفوف الفريق الأصفر والأسود الألماني.

المدرب لويس إنريكي هو الآخر يبدو أنه يعلم القيمة التهديفية لألكاسير ليمنحه الفرصة كاملة أمام ويلز ليرد بثنائية، ألكاسير أصبح في رصيده 9 أهداف في 5 مباريات في الموسم الحالي في مختلف المسابقات أي هدفين تقريبا في كل لقاء، كما سجل آخر 5 أهداف في 35 دقيقة فقط كما سجل أهدافه من 9 تسديدات مما يعني كل تسديدة تساوي هدف.