الرئيسية / ِApp / سيدورف: "كريستيانو كان كالملك في مدريد… خروج زيدان كان له تأثير أكبر"

سيدورف: "كريستيانو كان كالملك في مدريد… خروج زيدان كان له تأثير أكبر"

كلارنس سيدورف مدرب المنتخب الكاميروني | عدسة: "البطولة"

أجرى النجم الهولندي السابق، والمدرب الحالي لمنتخب الكاميرون، كلارنس سيدورف، مقابلة مع صحيفة “ماركا”، تطرق فيها للعديد من المواضيع، من بينها رحيل كريستيانو رونالدو عن ريال مدريد، من يرشح للفوز بدوري أبطال أوروبا…

* كمدرب، هل تعتقد أن ريال مدريد تحول لفريق آخر بدون كريستيانو رونالدو؟ أقل تنافسية؟: “كريستيانو كان كالملك في مدريد، يمكننا القول أنه كان ضمانة للأهداف بالنسبة للفريق. لو بقي كريستيانو، كنا سنشاهد ريال مدريد بثقة أكبر، لكنني لا أعتقد أن النتائج ستكون مختلفة. ربما كان لخروج زيدان تأثير أكبر، لأن منهجية العمل قد تغيرت. المدرب الذي جاء مكانه، كان لزاما عليه القيام بعمل خاص، لتحقيق النجاح الفوري والتغلب على الصعوبات الأولية”.

* ميسي أم كريستيانو؟: “سيطر كلاهما على كرة القدم العالمية في العقد الأخير، كل بطريقته الخاصة. ميسي يلعب بأسلوبه الخاص، وكريستيانو بطريقة لعب مختلفة تماما. الاثنان معا حاسمان بطريقة لعبهما. إنهم أبطال غير عاديين، يلعبون كرة القدم بطريقتين مختلفتين”.


* من يرشح سيدورف للفوز بدوري الأبطال 2019؟: “إنه موسم خاص، وربما من المبكر القول من يمكنه الفوز. الفريق الذي لم يبدأ دور المجموعات بشكل جيد، يمكنه أن يصبح أقوى في الدور الثاني. من خلال تجربة السنوات الأخيرة، ربما ليفربول، الذي لم يقدم أداء جيدا، يمكن أن يكون من بين المرشحين. رغم أنه لم يظهر بوجه جيد في المجموعات، فإنه يبلي البلاء الحسن في الدوري الإنجليزي. يوفنتوس هو الآخر يمكن أن يصل إلى النهائي، لكن هناك قائمة طويلة، حيث سيلعبون أيضاً مع أتلتيكو مدريد، باريس سان جيرمان، بايرن ميونيخ، برشلونة، مانشستر سيتي… كلهم يمكنهم التنافس من أجل الفوز باللقب”.


* ما هو رأيك في وضيعة إيسكو؟: “من الصعب دائمًا معرفة ما يحدث داخليًا من الخارج. إيسكو هو بالتأكيد لاعب مهم جداً، وهو أحد اللاعبين الذين سأضعهم في الملعب، إذا سنحت لي الفرصة لتدريبه. في الوقت نفسه، يمكن لجميع اللاعبين المهمين أن يمروا بأوقات عصيبة، وأيضا عمل المدرب، هو أن يخدم مصلحة الفريق واللاعب أيضًا، لاستعادة اللاعب من الناحية الذهنية أو البدنية. سولاري ليس مجنونا لدرجة أن يترك لاعباً دون أن يكون لديه سبب مهم للقيام بذلك”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *