الرئيسية / ِApp / أياكس واليونايتد فعلاها سابقاً .. على برشلونة ويوفنتوس الحذر

أياكس واليونايتد فعلاها سابقاً .. على برشلونة ويوفنتوس الحذر

برشلوني – اشتهرت الأعوام الأخيرة من مسابقة دوري أبطال أوروبا بقدرة الأندية على قلب النتائج في الإياب بعد الهزائم والتعادلات في الذهاب ، واستطاعت تحقيق نتائج سطرت أحرفها في تاريخ المسابقة ذات الأذنين ، والأسبوع الحالي قد نشاهد تاريخاً جديداً للمسابقة.

مانشستر يونايتد الإنجليزي وأياكس أمستردام الهولندي يسعيان خلف “ريمونتادا” جديدة في الموسم الحالي من دوري أبطال أوروبا بعد نجاحهما في تحقيقها سابقاً.

مانشستر يونايتد خلال دور المجموعات خسر في ملعب أولد ترافورد على يد يوفنتوس بهدفٍ دون مقابل ضمن الجولة الثالثة ، ليكتفي بجمع أربع نقاط في اول ثلاث مباريات ، لكنه حقق الفوز في تورينو بهدفين مقابل هدف في الجولة الرابعة ليعزز أماله بالتأهل إلى دور الستة عشر ، قبل الفوز يونج بويز ورغم الهزيمة على يد فالنسيا.

في دور الستة عشر حقق “الشياطين الحمر” نتيجة تاريخية بعد رحيل المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو وقدوم النرويجي أولي جونار سولشاير ، عندما فاز على باريس سان جيرمان الفرنسي بثلاثة أهداف مقابل هدف في “باريس” ضمن إياب دور الستة عشر ، لينجح في قلب الهزيمة ذهاباً بهدفين دون رد.

أياكس حقق نتيجة أفضل عندما سحق ريال مدريد حامل اللقب في النسخ الثلاثة الماضية على أرضية سانتياجو برنابيو بأربعة أهداف لهدف ، لينجح في خطف بطاقة التأهل رغم تحقيق “الميرنجي” الفوز في أمستردام بهدفين مقابل هدف.

ولعب أياكس مباراة ذهاب ربع النهائي على ملعب “يوهان كرويف أرينا” واكتفى بالتعادل 1-1 أمام يوفنتوس ، ويلعب اليوم في تورينو بهدف التأهل إلى نصف النهائي.

مهمة مانشستر يونايتد ستكون أصعب عندما يحل اليوم ضيفاً على ملعب كامب نو بعد الخسارة أمام برشلونة بهدفٍ نظيف في الذهاب.

لمتابعة آخر الأخبار والتغطيات لأبرز الأحداث الرياضية العالمية قوموا بتحميل تطبيق سبورت 360

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *