الرئيسية / ِApp / نجم مانشستر يونايتد آخر ضحايا العنصرية

نجم مانشستر يونايتد آخر ضحايا العنصرية

بعد كل من رحيم سترلينغ، وخاليدو كوليبالي، مويس كين، محمد صلاح، تعرض لاعب جديد للسلوك العنصري البغيض، وهو نجم مانشستر يونايتد، اللاعب المخضرم آشلي يونغ.

 

اللاعب تعرض لموجة انتقادات عارمة عبر التويتر طالت جوانب عنصرية عقب هزيمة فريقه مانشستر يونايتد أمام برشلونة 3-0 في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

 

وتعرض اللاعب للسخرية، وشتائم عنصرية مختلفة، مثل ( قرد ) وغيرها، وهذا ما جعل الكثير من الجمعيات والأشخاص المناهضين للعنصرية، يتضامون مع اللاعب، وطالبوا بإتخاذ إجراءات شديدة ضد أصحاب هذا السلوك.

 

ويعتبر يونغ 33 عاماً من اللاعبين أصحاب التجربة الكبيرة في الدوري الإنجليزي ومع المنتخب الإنجليزي أيضاً، ولكن رغم ذلك يتعرض للعنصرية بسبب لون بشرته وأصله الجامايكي. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *