الرئيسية / ِApp / ميركاتو برشلونة| لماذا لاكازيت هو الخيار الأنسب؟

ميركاتو برشلونة| لماذا لاكازيت هو الخيار الأنسب؟

Getty Images


أحمد أباظة    فيسبوك      تويتر

قطاع بين جماهير آرسنال يكره برشلونة على وجه التحديد، وللأمانة هي كراهية مبررة للغاية.. تييري هنري، ألكساندر هليب، سيسك فابريجاس والقائمة تطول..

حلقة جديدة في هذا الفصل السعيد للكتلان والمزعج لأبناء لندن، قد نشاهدها في الانتقالات الصيفية وفقاً للتقارير، بشأن نجمه الفرنسي ألكساندر لاكازيت، وهو ليس فقط أحد الخيارات المتاحة، بل أفضلها تقريباً.

بالطبع يجب الإجابة عن السؤال الأهم في كامب نو في الوقت الحالي، ما إذا كان السيد إرنستو فالفيردي مستمراً أم لا، الشواهد والمنطق في صف رحيله بقوة في نهاية الموسم، ولكن كما نعرف، المنطق ليس طرفاً بالضرورة في المعادلة الكتالونية.

برشلونة لا يلائمه المهاجم القناص فحسب، هذا الذي يعرف كيف يستغل كل فرصة تأتيه أمام المرمى ولكنه لا يجيد فعل أي شيء سوى ذلك، وهذه النوعية بدأت تندثر من اللعبة ككل شيئاً فشيئاً، وإن كان ينوي العودة لتقديم كرة قدم أفضل مما يفعل الآن، فإن لاكازيت هو الخيار الأنسب.

من المهم أن يكون بين المهاجم وبين ليونيل ميسي تفاهماً، ولاكا بالفعل يملك ثنائية مذهلة مع بيير ايميريك أوباميانج تظهر قدرته على التأقلم والتفاهم مع زميله، رغم الصعوبات الأولى في لعبهما معاً حين بدأت الأمور.

هذا على صعيد ما يُسمى بـ”الكيمياء” بين اللاعبين، أما عن المقومات الفنية، فحدث ولا حرج، لاكازيت يجيد الاحتفاظ بالكرة وخلق المساحة للزملاء، كما يمتاز بجودة صناعة الفرص، أمور ترشحه بقوة لخلافة لويس سواريز في كامب نو، واللعب أمام ميسي وبجوار جناح هجومي آخر يحبذ الاختراق للعمق.

إضافةً إلى ذلك يملك اللاعب ما افتقر إليه سواريز مؤخراً، لمسته في المراوغة، فقد أكمل لاكازيت 46 مراوغة هذا الموسم في البريميرليج، بفارق 10 عن سواريز الذي سجل أكثر وخلق تمريرات مفتاحية أكثر.

مع فارق الفريقين والقائمتين بوضوح شديد، يكفي القول أن أحدهما يملك ميسي، ما يعني أن لاكازيت بحاجة لبذل جهد أكبر، كعكة التمريرات الحاسمة التي ينالها مهاجم كالأوروجوياني في برشلونة ليست متاحة أمامه في نهاية المطاف، وهو ما يظهر في جودته وقوته في المساندة الدفاعية أيضاً.

قد يكون سواريز أفضل في المجمل، ولكن هذه هي دورة الزمن وسنة الحياة في عالم كرة القدم، أيام البيستوليرو باتت معدودة، وأيام الفرنسي هي القادمة، فهو أفضل مهاجم متاح في السوق يمكنه مساعدة ميسي في أيامه الأخيرة مع اللعبة.

 برشلونة بحاجة لتقليل الاعتماد على الأرجنتيني حفاظاً عليه وعلى مستقبل الفريق ككل، بالتالي هو بحاجة للبحث عن عناصر تدعم ليو لا تستفيد منه فقط، وهذا ما يمثله لاكازيت في تلك الحالة.

يظل لوكا يوفيتش خياراً جيداً لكن مع اقترابه من ريال مدريد، ومع وجود لاكازيت كخيار أفضل للنادي، يظل هذا هو الطريق الصحيح الذي يجب أن تسلكه إدارة البلوجرانا في الصيف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *