الرئيسية / ِApp / 3 أسباب توضح أن جريزمان ليس مناسباً لبرشلونة

3 أسباب توضح أن جريزمان ليس مناسباً لبرشلونة

برشلوني ـ أعلن أنطوان جريزمان مهاجم أتلتيكو مدريد رحيله عن النادي عبر صفحته الرسمية على تويتر بعد 5 مواسم في واندا متروبوليتانو. منذ توقيعه من ريال سوسيداد في عام 2014، كان جريزمان لاعباً رئيسياً في خطط دييجو سيميوني، حيث سجل 133 هدفاً في 256 مباراة كخامس أفضل هداف في تاريخ الروخي بلانكوس.

وحقق جريزمان الدوري الأوروبي مع الفريق في موسم (2017ـ18)، وكذلك كأس السوبر الأوروبي، كما توج مع منتخب فرنسا بكأس العالم 2018 بروسيا الصيف الماضي.

ويعتبر نادي برشلونة الإسباني الأقرب للتوقيع مع النجم الفرنسي في صفقة من المتوقع أن تتجاوز سقف 125 مليون يورو بعقد يمتد لـ 5 سنوات، وفقاً لما نشرته عديد التقارير الصحفية الإسبانية.

في هذه المقالة ، نلقي نظرة على ثلاثة أسباب توضح أن جريزمان ليس مناسباً لبرشلونة إرنيستو فالفيردي:

3. يلعب في نفس مركز ليونيل ميسي:

FBL-WC-2018-MATCH50-FRA-ARG

جريزمان يلعب كمهاجم ثانٍ أوصانع ألعاب في أتلتيكو مدريد، والمنتخب الفرنسي ، وهو دور مماثل لما يلعبه ليونيل ميسي.

هذا هو المركز المثالي لجريزمان كما ظهر في كأس العالم 2018، حيث لعب خلف مهاجم آرسنال أوليفيه جيرو، ووقع 4 أهداف، وتمريرتين حاسمتين جعلته يحقق الكرة البرونزية كثالث أفضل لاعب في البطولة بعد لوكا مودريتش (كرواتيا)، وإيدين هازارد (بلجيكا) ، وكذلك الحذاء الذهبي كأفضل هداف في البطولة ، خلف هاري كين ( إنجلترا).

إذا انتقل إلى برشلونة ، فسيضطر للعب كمهاجم رقم 9، أوكجناح ، وهو مركزين لا يجيد اللعب فيهما.

2. جريزمان ليس مهاجم هداف ولا يمكنه خلافة سواريز:

Griezmann

إذا كان إرنيستو فالفيردي يفكر في جريزمان لتعويض لويس سواريز ، فقد اتخذ قرارًا سيئًا. المهاجم الفرنسي ليس لاعبًا يمكنه إعطاء الفريق 25  هدفًا في الموسم. في هذا الموسم سجل لأتلتيكو 19 هدفاً وأعطى 10 تمريرات حاسمة، 3 منها من ضربات جزاء، وثلاثة أهداف آخرى جاءت من ضربات حرة. ضربات لا يمكن أن يحصل عليها في برشلونة بتواجد ليونيل ميسي الذي يعتبر أفضل منفذ لركلات الحرة المباشرة في العالم حالياً (سجل 8 أهداف رائعة من ركلات حرة مباشرة هذا الموسم).

لو كان برشلونة يبحث عن رقم 9 فمن الحكمة أن يترك جريزمان ويركز على أهداف آخرى كمهاجم إينتراخت فرانكفورت، الصربي لوكا يوفيتش، أو مهاجم آرسنال الفرنسي ألكساندر لاكازيت… كبدائل طويلة الأمد للويس سواريز الذي كلف برشلونة الكثير بمستواه السيء في دوري الأبطال، حيث سجل الدولي الأوروجواياني هدف واحد فقط في 10 مباريات هذا الموسم في المسابقة الأوروبية:

سجل جريزمان التهديفي في الدوري الإسباني:

(2018ـ19): 15 هدفاً
(2017ـ18): 19 هدفاً
(2016ـ17): 16 هدفاً
(2015ـ16): 22 هدفاً
(2014ـ15): 22 هدفاً

سجل لويس سواريز التهديفي في الدوري الإسباني:

(2018ـ19): 21 هدفاً
(2017ـ18): 25 هدفاً
(2016ـ17): 29 هدفاً
(2015ـ16): 40 هدفاً
(2014ـ15): 16 هدفاً

1. ظل ميسي:

RCD Espanyol v Club Atletico de Madrid - La Liga

في منتخب فرنسا، وأتلتيكو مدريد ، كان جريزمان اللاعب الرئيسي والنقطة محورية، يبدأ الهجمات، ويملي إيقاع اللعب، ينفذ ضربات الجزاء، والركنيات، وكذلك الركلات الحرة، ويتمتع بحرية التحرك وراء المهاجم، بدون مسؤوليات دفاعية ، سواء تحت قيادة دييجو سيموني في أتليتيكو مدريد، أو ديديه ديشان في منتخب فرنسا.

الانتقال إلى برشلونة سيجعله في ظل أفضل لاعب في العالم ليونيل ميسي، وسيحرمه تماماً من دور اللاعب الرئيسي والمحوري الذي شغله في أتلتيكو، ومنتخب فرنسا، وسيتم تقييده بدور معين ولن يتم استثنائه من ضرورة القيام بواجباته الدفاعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *