قال النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي إنه اكتشف أن نجله ماتيو “يحتفل بأهداف ريال مدريد لمضايقة أخيه”، وذلك في حوار مع قناة (TyC Sports) الأرجنتينية.

وسرد ميسي ضاحكاً أن ماتيو كان يشجع أي منافس لـ”البلاوغرانا” سواء كان ليفربول الإنجليزي أو فالنسيا أو حتى ريال مدريد من أجل مضايقة شقيقه تياغو.

وقال ضاحكاً في هذا الصدد: “هما يعشقان كرة القدم، ويرتديان قمصان الأندية، ماتيو يشاهد التليفزيون، ويصرخ عندما يسجل ريال مدريد لمضايقة أخيه، نجلي تياغو يغضب كثيراً لهذا الأمر”.

وتابع النجم الذي يستعد مع “الألبيسيليستي” لخوض بطولة كوبا أمريكا 2019 في البرازيل: “آخر مرة على سبيل المثال، كنا نلعب الكرة في البيت، وقال لي أنا بلاعب في ليفربول الذي هزمكم، كما أنه قال إنه يشجع أيضاً فالنسيا”.

وحول حظوظ “راقصو التانغو” في حصد اللقب، الذي سيكون الـ15 في تاريخ المنتخب ليعادل رقم أوروغواي القياسي، أوضح صاحب القميص رقم ’10’: “سندخل البطولة بنفس طموح أي بطولة، إلا أننا في الحقيقة نمر بمرحلة إحلال وتجديد، هذه هي البطولة الرسمية الأولى لكثير من اللاعبين، ولكن هذا لا ينقص من حظوظ الأرجنتين كأحد المرشحين للقب، كما جرت العادة دائماً، على الرغم من أن النسبة أقل من مرات سابقة”.

ويسعى رفاق ‘ليو’ لاستعادة اللقب الغائب عن خزائنهم منذ نسخة 1993 التي نظمتها كولومبيا، وأيضاً لتعويض إخفاقي النهائيين السابقين بالخسارة بالتخصص على يد تشيلي.