أكد لاعب وسط نادي برشلونة الإسباني، الدولي الكرواتي إيفان راكيتيتش، أنه يريد اللعب في النادي الكتالوني، ولا يتواجد داخل البلوجرانا من أجل السياحة أو الاستمتاع فقط بالشواطيء، بالإضافة لموقفه من اللعب لمنتخب بلاده بعد الشائعات التي انتشرت حول تمرده.

راكيتيتش كان قريبًا من الرحيل عن برشلونة في الصيف، لكنه استمرمع النادي الكتالوني، بعد فشل اتنقاله لباريس سان جيرمان ويوفنتوس.

طالع أيضًا.. رونالدو حاول إقناع راكيتيتش بالانضمام ليوفنتوس

ولم يعتمد فالفيردي بشكل كبير على راكيتيتش منذ انضمام فرينكي دي يونج، وبوجود أرثر وفيدال وبوسكيتس في وسط الملعب.

وقال إيفان في تصريحات نقلتها صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية: “أنا في برشلونة لكي ألعب، وليس للاستمتاع بالتنزه في المدينة أو الشواطيء، أنا لست هنا سائحًا”.

وأضاف: “لا يزال أمامي عامين في عقدي مع برشلونة، ولا يوجد مكان أفضل من اللعب داخل أفضل نادي في العالم، لكنني بحاجة للعب”.

وأكمل: “أريد أن أقاتل من أجل العودة للتشكيل الأساسي، وافادة الفريق، أشكر من هتف ل وساندني في المدرجات، ولكن إذا لم يتغير شيء فيما هو قادم، سينعين علينا أن نجلس مع الجهاز الفني لمعرفة وضعي”.

وعن وضعه في المنتخب الكرواتي: “كان من المؤلم بالنسبة لي أن أقرأ وأستمع إلى أنني لا أريد اللعب لمنتخب كرواتيا، هذا غير صحيح تمامًا، لا أحد لديه رغبة في تمثيل كرواتيا أكثر مني”.

Share