الرئيسية / ِApp / ميسي يرد على شائعات تحكمه في إدارة برشلونة

ميسي يرد على شائعات تحكمه في إدارة برشلونة

برشلوني – حمل ليونيل ميسي، نجم نادي برشلونة، على عاتقه مسؤولية تصحيح الكثير من المغالطات المرتبطة بعلاقته مع أنطوان جريزمان ودفاعه عن إرنستو فالفيردي، وكذا رغبته في التعاقد مع نيمار دا سيلفا، مهاجم باريس سان جيرمان.

تعرف على مزايا تطبيق برشلوني

وتم اتهام ليونيل ميسي بأنه يتحكم في إدارة برشلونة، لدرجة أن الشائعات التي انتشرت خلال الأشهر القليلة الماضية، تقول إن البرغوث الأرجنتيني هو من أجبر جوسيب ماريا بارتوميو على عدم إقالة إرنستو فالفيردي.

ميسي يرفض الكذبة المشينة:

وقال ميسي في تصريحات صحفية أدلى بها لمحطة راديو كتالونيا: “لا أريد قدوم أنطوان جريزمان؟ إنها كذبة، أتذكر تصريحاتي في أول مرة كان سيأتي فيها إلى البارسا، قلت إنه أحد أفضل اللاعبين، ومرحب به، لم يسبق لي أن واجهت أي مشكلة معه، وهو موضع ترحيب في غرفة الملابس، كل ما يقال عن خلاف بيننا هو كذب”.

وتابع في نفس السياق: “ليس من السهل اللعب في البارسا، قد ترى ذلك سهلاً من الخارج، ولكن هو أمر صعب جداً، جريزمان أتى من فريق يلعب بأسلوب مختلف، ولكن سوف يتكيف، وليس لدي شك في ذلك، هو لاعب عالي الجودة، وذكي”.

التحكم في إدارة برشلونة.. حقيقة أم خيال؟

وتحدث ميسي عن قرار استمرار إرنستو فالفيردي، قائلاً: “ليس قراري كما قيل، إدارة النادي هي من قررت أن يستمر فالفيردي، وبالنسبة لي وبالنسبة لغرفة الملابس بأكملها، فهذا رائع، نحن نسانده، ونريده، كما حدث مع لويس إنريكي عندما كنا نريده، أو مع أي مدرب آخر للبارسا، من قبل”.

وتابع: “الهزيمة أمام ليفربول كانت ذنب اللاعبين وليس ذنب فالفيردي، كان هذا يجب ألا يحدث لأنه حدث معنا في روما، دخلت هزيمة روما في رؤوسنا في أنفيلد، وازداد الأمر سوء اً، ولكن هذا لا يحدث بسبب شخص واحد (المدرب)”.

وبخصوص ضغطه على إدارة برشلونة لحسم صفقة نيمار، قال ميسي: “لم أقل إنني ألقي اللوم على إدارة البارسا لعدم وصول نيمار، قلت لا أعرف ماذا يدور في هذه المفاوضات، قلت لا أعرف ما إذا كان البارسا قد بذل جهداً كافياً لجلب نيمار، لأنني لم أكن في المفاوضات، ولم أعرف التفاصيل، أعرف ما يقوله لي نيمار، ولكن لا أعرف الجانب الآخر، أي المفاوضات”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *