أكدت تقارير إعلامية أسبانية، قبل قليل، أن هناك قطيعة واضحة وجلية في تدريبات فريق برشلونة، بين ليونيل ميسي وأنطوان جريزمان. ووفقاً لبرنامج ( El Chiringuito ) التلفزيوني، فإن المعلومات التي وصلتهم تؤكد أن ميسي وجريزمان لا يتحدثون في التدريب. تأتي هذه الأخبار لتؤكد العلاقة المتوترة بين اللاعبين، والتي تصاعدت أكثر حسب وسائل الإعلام بعد اللقطة الشهيرة في مباراة سلافيا براغ عندما رفض ميسي التمرير لجريزمان، رغم أن الفرنسي كان يتمركز بشكل مثالي. العلاقة بين اللاعبين يتم الحديث عنها بإستمرار، حيث يقال أن ميسي لا يرحب بوجود جريزمان في الفريق، بعد أن كان النادي يريد التعاقد معه عام 2018، ولكنه رفض ذلك، رغم الترحيب العلني من نجوم برشلونة، ثم وافق على الإنضمام في عام 2019.