الرئيسية / ِApp / هل يسرق جريزمان مكان سواريز مستغلًا إصابته؟

هل يسرق جريزمان مكان سواريز مستغلًا إصابته؟

في مباراة برشلونة وسلافيا براها الأخيرة تعرض لويس سواريز للإصابة التي على الأرجح ستبعده عن الملاعب لمدة تصل إلى 6 أسابيع، ما سيفسح المجال لأنطوان جريزمان للعب في العمق والبعد عن مركز الجناح الأيسر الذي لا يحبه، والذي لم يلعب فيه قبل انتقاله إلى برشلونة إلا مع سوسيداد وحتى 2014 فقط.

المشكلة أن هذا لا يعني بالضرورة عودة جريزمان إلى مركز المهاجم الذي أبدع فيه خلال السنوات الأخيرة، فسواريز كان مصابًا في بداية الموسم ولم يلتفت فالفيردي إلى حل وضع جريزمان كمهاجم إلا في مباراة واحدة، ورغم أن هذه المباراة التي كانت أمام ريال بيتيس شهدت تسجيله هدفين وتقديمه لمباراة كبيرة، إلا أن ذلك لم يجعل فالفيردي يلاحظ شيئًا.

الأزمة ليست فقط في فالفيردي، فمهما حاولنا غض البصر عن ما يحدث بينه وبين ميسي، إلا أن الجميع يلاحظ وجود مشكلة ما لم تفلح الردود الدبلوماسية في حلها أو إخفائها على الأقل، وهو ما يضع جريزمان أمام مشكلة أخرى يحتاج إلى حلها من أجل التألق مع برشلونة.

ولكن في نفس الوقت، فإن الفرصة في غياب سواريز تبدو أكبر منها في وجوده، حيث سيتم حل واحدة من مشاكل جريزمان وسيفسح له المجال لتسجيل عدد من الأهداف يساعده على التأقلم في الوضع الجديد.

وانضم جريزمان إلى صفوف برشلونة مقابل 120 مليون يورو وهي قيمة الشرط الجزائي للنجم الفرنسي والذي انخفض منذ بداية شهر يوليو بعد أن كانت قيمته 200 مليون في الفترة الماضية، وهو ما تسبب في نشوب صراع جديد بين الناديين مع إصرار أتلتيكو مدريد على أنه لم يتحصل على القيمة الحقيقية للاعب مستنكراً تصرفات البلاوجرانا.

هذا الأمر بدأ مسيرة النجم الدولي الفرنسي مع برشولنة بمشكلة ما، وبمجرد حلها بدأت المشاكل الأخرى في الظهور، وكأنه أمام مجموعة من الأبواب يجب عليه فتحها أولًا حتى تبدأ مسيرته بشكل حقيقي.

سيلتا فيجو.. سارق نقاط برشلونة في الدوري الإسباني

الآن نحن أمام معطيات جديدة، سواريز مصاب والفرصة أمام جريزمان لاستغلال ذلك وفتح صفحة جديدة، قد ينجح فيها وقد لا ينجح، ونجاحه يتوقف على عدة أشياء تمسه وعدة أشياء لا دخل له فيها، فقط سنشاهد ونرى إلى أين ستسير الأمور، ومعرفة هل ستمثل عودة سواريز إضافة جديدة أم عودة إلى نقطة الصفر مرة أخرى.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *