كشفت تقارير صحفية إسبانية اليوم تطورًا جديدًا فيما يخص سوء العلاقة بين ثنائي برشلونة ليونيل ميسي وأنطوان جريزمان في الفترة الماضية.

اقرأ أيضا.. لينجليه عن جريزمان: يحتاج لمزيد من الوقت للتأقلم على الأجواء في برشلونة

وقال برنامج “الشرينتيجو” الإسباني، إن الأوروجواياني دييجو جودين مدافع إنتر ميلان الإيطالي اتصل بزميله في أوروجواي لويس سواريز من أجل أن يتدخل الأخير لحل الأمور بين ليونيل ميسي وجريزمان.

ويرتبط جودين بعلاقة رائعة مع جريزمان بعدما لعب الثنائي لمدة 5 مواسم معًا في أتلتيكو مدريد قبل رحيل الأول لإنتر ميلان والثاني لبرشلونة في الصيف الماضي، كما يملك نفس العلاقة مع لويس سواريز، بصفته قائد أوروجواي.

واختار جودين، لويس سواريز بالتحديد لكي يتدخل من أجل تصفية الأجواء بين صديقه جريزمان وليونيل ميسي، بسبب أن المهاجم الأوروجواياني يرتبط بعلاقة وطيدة مع البرغوث الأرجنتيني.

وكان ليونيل ميسي يفضل قدوم البرازيلي نيمار دا سيلفا، نجم باريس سان جيرمان الفرنسي في الصيف الماضي لكن النادي قرر ضم أنطوان جريزمان من أتلتيكو مدريد مقابل 120 مليون يورو.

وظهر خلال الموسم الجاري عدم التقارب والتفاهم بين ليونيل ميسي وجريزمان طيلة مباريات برشلونة بقلة التمريرات والتفاعل على أرضية الملعب ما أثار الجدل حول علاقة الثنائي.

Share