قال إيرنستو فالفيردي مدرب برشلونة السابق، أن فترته مع فريق أتلتيك بيلباو، هي التجربة الأفضل بالنسبة له خلال مسيرته التدريبية. فالفيردي قال في تصريحات صحفية: “يتمتع أتلتيك بيلباو ببيئة رائعة، إن تدريب هذا النادي كان أفضل شيء قمت به في حياتي المهنية وأفضل مكان وجدت نفسي فيه”. وبخصوص الفشل مع برشلونة في دوري الأبطال، أجاب: “في روما، لم ندخل في أجواء المباراة بشكل كافي، وأمام ليفربول بدأنا اللعب بشكل جيد، لكن استسلمنا للهدف، هذه الأشياء تحدث”. وأضاف: “الفوز بدوري أبطال أوروبا أو كأس أمم أوروبا أو كأس العالم معقد لأنه يعتمد على وضعك خلال مباراة واحدة، الدوريات هي التقييم الحقيقي لعملك على مدار موسم كامل”. وعن الفريق المُرشح للتتوبج بلقب الدوري الإسباني هذا الموسم، قال فالفيردي: “ريال مدريد قوي ويركز على الدوري بشكل كبير”. وعن إذا ما كان يتابع مباريات برشلونة منذ إقالته، صرح قائلاً: ” المباراة الوحيدة التي شاهدتها لبرشلونة هذا الشهر، كانت أمام أتليتك بيلباو”. وحول مستقبله، قال: “أحب القيام بأمور غريبة، يقولوا لي أن أدرب في البريميرليج، لكنني أفكر بالذهاب إلى أستراليا”.