ترى مجلة “le10sport” الفرنسية، أنّ نادي برشلونة الإسباني، لم يتمكن رغم مرور 3 سنوات، من تعويض رحيل البرازيلي نيمار دا سيلفا، الذي انضم لصفوف باريس سان جيرمان الفرنسي.

نيمار كان رقد حل عن صفوف برشلونة في صيف عام 2017، تجاه النادي البارسي، مقابل كسر قيمة الشرط الجزائي بعقده البالغة 222 مليون يورو.

وقالت المجلة في تقريرها: “بعد ثلاث سنوات من رحيل نيمار، فإن برشلونة لا يزال نادمًا على رحيل النجم البرازيلي”.

وأضافت: “ما حدث بعد ذلك من إدارة برشلونة وإنفاق ما يقرب من 500 مليون يورو، تُثبت أنّ نيمار لا يُمكن تعويضه”.

اقرأ أيضًا.. نيمار: ميسي ورونالدو قدوتان لي في كرة القدم.. وأحاول دائمًا تقليدهما

وواصلت: “مُنذ رحيل نيمار، تعاقد برشلونة مع فيليب كوتينيو ولكنه رحل إلى بايرن ميونخ، ومالكوم الذي رحل أيضًا إلى زينيت سان بطرسبرج، وعمثان ديمبلي الذي بالكاد لم يكمل موسما بأكمله مع برشلونة، ومؤخرًا أنطوان جريزمان الذي لم يتأقلم تمامًا مع ناديه الجديد”.

وأتمت: “رحيل نيمار لم يكن سهلًا بالنسبة لبرشلونة، وتأثر النادي بذلك من الناحية الاقتصادية والفنية”.

Share