يرتبط بيير إيميريك أوباميانج، مهاجم آرسنال الإنجليزي، يومًا بعد يوم بالانتقال إلى صفوف برشلونة الإسباني الساعي لترميم خط هجومه.

برشلونة عانى هذا الموسم بعد إصابة مهاجمه لويس سواريز، إذ فشل أنطوان جريزمان، وأنسو فاتي، في سد الفراغ الذي خلفه غيابه.

العديد من التكهنات والتقارير ربطت برشلونة بالتعاقد مع أكثر من مهاجم، من بينهم النجم الجابوني أوباميانج.

وسيبلغ أوباميانج، عامه الـ31 في يونيو المقبل، وبالتالي الانتقال إلى برشلونة قد تكون فرصة لن تتكرر، خاصة اللعب بجوار ليونيل ميسي، أيقونة النادي الكتالوني وأفضل لاعب في العالم.

اقرأ أيضًا.. تقرير إنجليزي يوضح قرار أرتيتا بشأن مستقبل محمد النني مع آرسنال

لكن هناك ما يمنع أوباميانج من الموافقة على الانتقال إلى صفوف برشلونة، وهو سبب شخصي بحت بعيد كل البعد عن الأسباب الرياضية.

أوباميانج سبق وأن اعترف برغبته في ارتداء قميص ريال مدريد، وبالتحديد عندما كان يلعب لصالح بوروسيا دورتموند.

ويقف وعد أوباميانج لجده المتوفي خلف هذه الرغبة، حيث سبق وصرح أوباميانج قائلا: “لن أغادر دورتموند إلا لـ ريال مدريد، جدي لأمي إسباني وتمنى دائمًا أن ألعب في إسبانيا”.

وأضاف: “إذا انتقلت لإسبانيا فسيكون ذلك إلى ريال مدريد، لقد وعدت جدي قبل وفاته بفترة قصيرة بأنني سألعب يومًا ما هناك، وأنا أعمل بكل جد من أجل ذلك”.

أمنيات أوباميانج في ارتداء قميص الفريق الملكي تحطمت على صخرة زين الدين زيدان، الذي رفض فكرة التعاقد معه لينتقل اللاعب إلى صفوف آرسنال.

أوباميانج عاد وصرح بعدها أنه لن يتحدث عن ريال مدريد مجددًا، موضحًا: “ليس لدي حلم، لن أتحدث عنهم مجددًا، لا يريدونني، وهذه ليست مشكلة”.

هل يبقى أوباميانج وفيًا لوعده وعدم اللعب في إسبانيا إلا لـ ريال مدريد، أم يستغل فرصة مجاورة ميسي إن تحرك برشلونة لضمه؟ الأيام المقبلة ستحمل الإجابة.

Share