الرئيسية / ِApp / هل تنحاز تقنية الفيديو لصالح ريال مدريد؟

هل تنحاز تقنية الفيديو لصالح ريال مدريد؟

برشلوني – سلطت مباراة الكلاسيكو بين برشلونة وريال مدريد، الضوء على تقنية الفيديو مجدداً، حيث تدخل “الفار” ومنح ركلة جزاء لصالح الفريق الملكي إثر احتكاك كليمون لونجليه وسيرجيو راموس داخل مربع العمليات.

وليست هذه هي المرة الأولى التي يتخذ فيها حكم الفيديو المساعد قراراً لصالح ريال مدريد، خاصةً وأن ريال بيتيس وليفانتي بالإضافة إلى برشلونة، أعربوا عن عدم رضاهم وعدم ارتياحهم للفار في الموسم الحالي.

تقنية الفيديو.. اختراع لصالح ريال مدريد:

وبحسب صحيفة “سبورت” الإسبانية، فإن تقنية الفيديو تدخلت في 12 من أصل آخر 17 مباراة خاضها ريال مدريد (11 مباراة من الموسم الماضي و6 من البطولة الحالية).

وأضافت: “معظم القرارات كانت تصب في صالح ريال مدريد، وعلى الرغم من أن ريال مدريد خاض 6 مباريات فقط في الموسم الحالي، إلا أن هناك 3 فرق بالفعل أعرب عن استيائها من الأداء التحكيمي في مبارياتها ضد المرينجي”.

وأعرب ليفانتي عن أسفه لعدم مراجعة ركلة جزاء محتملة عندما تدخل كاسيميرو على ميرينو، في حين أن الجدل بمباراة ريال بيتيس كان أكبر، حيث ساهمت تقنية الفيديو في فوز اللوس بلانكوس بتلك المباراة.

وانضم برشلونة لقائمة المتضررين من تقنية الفيديو ضد ريال مدريد، عندما أعلن خوان مارتينيز مونويرا عن ركلة جزاء لصالح سيرجيو راموس، رغم أن الاحتكاك بين لونجليه ومدافع المرينجي كان طبيعياً، كما تقول الصحيفة المذكورة.

تعرف على مزايا تطبيق برشلوني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *