الرئيسية / ِApp / إسبانيا مهددة بالاستبعاد من يورو 2020 بعد إصابة بوسكيتس بكورونا

إسبانيا مهددة بالاستبعاد من يورو 2020 بعد إصابة بوسكيتس بكورونا

برشلوني – طلب منتخب السويد من الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا) أن يتم الحجر صحياً على لاعبي منتخب إسبانيا والطاقم التدريبي، بحيث لا يكون هناك اختلاط بينهم حتى موعد المباراة التي ستجمعهما في الجولة الافتتاحية من يورو 2020، وذلك بعد ثبوت إصابة سيرجيو بوسكيتس نجم برشلونة بفيروس كورونا.

وسيخضع سيرجيو بوسكيتس للحجر الصحي لمدة 10 أيام على الأقل حتى يتمكن من العودة إلى الفريق، وهذا يعني أنه لن يكون حاضراً في مباراة إسبانيا ضد السويد التي ستقام في 14 من شهر يونيو الجاري.

منتخب إسبانيا يترقب بقلق شديد نتائج الفحوصات الجديدة

ولم تظهر سوى نتيجة إيجابية واحدة يوم أمس الأحد في منتخب إسبانيا، وكانت بالطبع من نصيب سيرجيو بوسكيتس، لكن هناك حالة من القلق الآن حول إمكانية إصابة لاعبين آخرين خلال الأيام القليلة القادم كون الكثير منهم خالطوا نجم البرسا في الآونة الأخيرة.

ويشترط بروتوكول اليويفا فيما يتعلق بفيروس كورونا أن تكون نتائج اختبارات فيروس كورونا سلبية للاعبين والطاقم التدريبي قبل انطلاق البطولة، بينما يجب استبعاد كل من تبت إصابته وإخضاعه لحجر صحي لمدة 10 أيام حتى يحصل على فحصين سلبيين متتاليين.

ويخشى منتخب إسبانيا أن تظهر إصابات جديدة خلال الساعات والأيام القادمة، ويخرج الأمر عن السيطرة، فحينها سيكون الفريق مهدداً بالاستبعاد من البطولة لعدم الإيفاء بقواعد السلامة العامة.

وكان المدرب لويس إنريكي قد استدعى 24 لاعباً للمشاركة في يورو 2020، وذلك رغم أن اليويفا سمح باستدعاء 26 لاعباً، لكن الآن لم يعد بإمكانه إضافة لاعبين جديدين إلى القائمة حتى لو ظهرت إصابات أخرى، يمكنه فقط أن يستبدل لاعب بلاعب.

تعرف على برشلوني بلس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *